مايا

مدونتي اليوم:   (25.03.2017)
  حتدوق معايا اللي عمرك مدقته من متعة السكس الجامد وتعيش معايا اسعد تجربة جنسية وتتعرف على حاجات جديدة عمرك معرفتها ولا حتعرفها مع وحدة غيري
اضغط على واحد من الارقام للاتصال الي:

تعرف علي:
انا فتاة مليئه بالطاقه وشخصيه محبوبة! احب الضحك النكت الجريئه والدلع
لدي جسم جميل يستاهل الدلع, احب الرجل الجنتلمان الوسيم المضحك والذكي, ادلل من يدللني وادلع من يدلعني ساهتم بك وستكون في سريري مثل الامراء واحب المص ولحس الكس ورضع الزب
انا احب صدري والناس يقولون اني جميله جدا وذكيه وذلك لان لدي فكر مميز.
مهم جدا ان لا تسالني اسئلة شخصيه ومحرجة, فانا هنا لاستمتع معك وامتعك بالوقت الذي نقضيه سويا تعال وستكون سلطان الزمان بين ذراعي وفخدي
عمري: 28 طولي: 169cm
بنية الجسم: سكسيه وحاره ومثيرة موووت
صدري: متوسط وممتلئ
ماذا يشعلني: اعشقك عندما تشدني بين ذراعيك وتنام على ظهرك وانا من فوقك انت تلحس كسي وانا امص وارضع زبك حينها ستشعر بانك بين النجوم
ماذا يطفأني: اشعر بسوء اذا استهترت بي او استهزأت مني
خاص من مايا لموقع معك ليل نهار
اياميها كنت لسة طالبة في الجامعة سنة اولى وكان ادهم معيد في نفس الكلية بتاعتي وكان بينا علاقة سرية جدا لانه كان متجوز ومراته كانت حامل
بس كنت بحبه قوي ومكنتش افوت يوم من غير مشوفه وهو كمان كان بيحبني ومكنش يقدر يعيش من غيري..
اجرنا شقة مفروشة عشان نقعد فيها مع بعض بعمارة قريبة من الجامعة وكنا نزوغ بين المحاضرات ونروح الشقة بتاعتنا
كان دايما يقولي ان الشقة دي هي عش حبنا وانه مبيرتحش الا فيها وانه حتى لو انا مش حفضل معاه عمره محيفرط بالشقة دي ابدا لانها بتفكره بي وباجمل لحظات عاشها بحضني بالشقة دي
في يوم رحت الشقة قبل ادهم عشان اجهز نفسي وانضف كسي واخد دوش على بال مهو ييجي..
وفعلا وصلت الشقة قبله, ودخلت الحمام بسرعة علشان استحمى وانظف كسي من الشعر وكنت هايجة جدا ومستنية ادهم على نار وكان كسي والع وخرمانة قوي ومحتاجة لنيكة جامدة..
حسيت بنفس راجل بالحمام وانا تحت الدوش.. بصيت ورايا بلهفة لاني كنت فاكرة انه ادهم ولقيت سالم ابن بواب العمارة واقف على باب الحمام وبيبص علي..
كان بيبرقلي قوي وكان مخرج زبه من جوه بنطلونه وبيلعب بيه وكان زبه ضخم خالص ومنتصب عالاخر وجامد زي الحديدة..
في الاول خفت جدا بس لما شفته ارتبك لما خدت بالي منه عرفت انه مش حيئذيني بالعكس دة ممكن يمتعني ويمتعني خالص...
اشرتله بصباعي وقلتله تعال.. في الاول كان مرتبك جدا وخايف يقرب مني خرجت من تحت الدوش وجسمي كله مية قربت منه ومسكت ايده وحطيتها على صدري وبسته بوسة سخنة من شفايفه خلت زبه يولع اكتر مكان والع..
قلعته البلوزة ونزلت بنطلونه شوية وحطيت ايدي على زبه اللي كان نار وشديته منه وسحبته معايا تحت الدوش…
عايز تعرف بقية الحكاية وايه اللي حصل بعدها وازاي ناكني تحت الدوش وكم مرة؟؟ اتصل بي دلوقتي وانا احكيلك!
اضغط على واحد من الارقام للاتصال الي:

جديد! اضغط هنا للحديث مع فتيات الغرف الخاصة بمكامة شخصية ساخنة جدا وعلى انفراد